منتدى منشدات

منتدى منشدات

منتدى منشدات للبنات
 
الرئيسيةبحـثاليوميةقائمة الاعضاءالمجموعاتس .و .جالتسجيلدخول


شاطر | 
 

 تسلية المصاب لما في البلوى من النفع والثواب

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة


*¤®§(*§مشرفة §*)§®¤*

معلوماتاضافية
المشاركات : 3829
التقييم : 149
النقاط : 5061
العمر : 15
الجنس : انثى
الدولة : الجزائر
الهواية : الرياضة
المزاج :
أوسمة منتدى منشدات :





معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
مُساهمةموضوع: تسلية المصاب لما في البلوى من النفع والثواب   الجمعة أبريل 24, 2015 10:17 pm

تسلية المصاب لما في البلوى من النفع والثواب
إليك في هذه الأسطر بعض الأمور التي تخفّف عليك مصيبتك، وتهوّن وقع البليّة في قلبك:


تسلية المصاب


أخي المصاب بفقد حبيب أو فراق عزيز - آجرك الله في مصيبتك -، وأخلف لك خيرا منها - إن لله ما أخذ ولله ما أعطى وكل شيء عنده بأجل مسمى، فاصبر واحتسب، ودع الجزع فإنه لا يفيد شيئاً، بل يضاعف مصيبتك، ويفوِّت عليك الأجر ويعرضك للإثم.
 
1- الإيمان بالقضاء والقدر: وأن ما أصابك من الفجيعة بفقد حبيبك إنما هو بقدر الله، لم يأت من عدو ولا حاسد، وإنما هو من أرحم الراحمين، وأحكم الحاكمين، قال تعالى: "قل لن يصيبنا إلا ما كتب الله لنا هو مولانا وعلى الله فليتوكل المؤمنون" [التوبة:51].
2- العلم بأن الموت سبيل كل حي: وأن الجميع مصيرهم إليه. قال تعالى: "كل من عليها فان{26} ويبقى وجه ربك ذو الجلال والإكرام{27}" فكل مخلوق سوف يموت.
3- تذكر أن هذه الحياة معبر وطريق إلى الآخرة: وأن الجميع مسافرون إليها، وسيستقرون هناك، وحينئذ يجتمع المسلم بحبيبه وقريبه في الجنة في نعيم دائم، وحياة أبديّة، فَسَلِّ نفسك بقرب اللقاء، فالموعد هناك إن شاء الله.
4- أن تعلم أن الدنيا دار ابتلاء وامتحان: ولذا فهي مليئة بالمصائب، والأكدار، والأحزان، كما قال تعالى: "ولنبلونّكم بشيءٍ من الخوف والجوع ونقص من الأموال والأنفس والثمرات وبشر الصابرين". [البقرة:155].
5- اعلم أن الجزع لا يفيد: بل يضاعف المصيبة، ويفوّت الأجر، ويعرّض المرء للإثم. قال علي بن أبي طالب رضي الله عنه: "إن صبرت جرت عليك المقادير وأنت مأجور، وإن جزعت جرت عليك المقادير وأنت مأزور". وقال بعضهم: "المصيبة للصابر واحدة وللجازع اثنتان".
6- أن تتذكر أن العبد وأهله وماله ملك لله: فله ما أخذ، وله ما أعطى، وكل شيء عنده بأجل مسمى.
7- التعزّي بالمصيبة العظمى: وهي مصيبة فقد النبي صلى الله عليه وسلم كما قال: "إذا أصاب أحدكم مصيبة فليتذكر مصيبته بي، فإنها أعظم المصائب". رواه ابن سعد. فلن تصاب الأمة بعد نبيها بمثل مصيبتها بفقده عليه الصلاة والسلام.



beM 2016 Yes I caN
---------------
إِِنْسََىَِْْ إٌِِنِِّيْ~ً رَحًْْ إِِنْْسآآأكـككـ♥
رَحْ تِِبْْقََئ بالقََلْْب ~~
ذِِِكُْرُْىِْ تًُعٍِْزِْفُ اأوٌُِتًُاِرٌُِ حٌُزُِيِْنًُةًُة
 ♥غٌُيًْآبكـ:صٌُدٌُمِْ رُوٌٌحُُي~ْْ♥

---------------

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل


*¤®§(*§ مديرة §*)§®¤*

معلوماتاضافية
المشاركات : 11241
التقييم : 974
النقاط : 13200
العمر : 15
الجنس : انثى
الدولة : الجزائر
الهواية : الرسم
المزاج :
الشلة : شلة الهبل
أوسمة منتدى منشدات :












معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو https://www.facebook.com/yacineghenaim?fref=pb&hc_location=f
مُساهمةموضوع: رد: تسلية المصاب لما في البلوى من النفع والثواب   الأربعاء مايو 13, 2015 3:45 pm

جزاك الله خير
وجعله فى ميزان حسناتك
وانار دربك بالايمان
ويعطيك العافيه على طرحك
ماننحرم من جديدك المميز
خالص ودي ووردي


توأمي سحرر نوسي

أنفال2 أنفال1 أنفال3 أنفال4
 تصميمي#



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
تسلية المصاب لما في البلوى من النفع والثواب
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى منشدات :: المنتديات العامة :: المنتدى الإسلامي-